plateformeconferences

 

ملتقى وطني حول "سوسيولوجيا الخطاب الديني في الجزائر   

Dates Du Séminaire:

Du Mer 10 Avr 2019 au Jeu 11 Avr 2019

Dates Du Déposition Des Résumés :

 15 Mars 2019.

Dates d'avis d'acceptation initiale Des Soumissions :

Dates d'acceptation des Des Soumisions et L'envoi Des Invitations :

 

 

Membres Du Commité  Scientifique :

  • President de la Commité : Dr. Boumendjel  Fouzi.

Membres Du Commité  D'organisation:  Dr. Kherffane Hacén.

Membres Du Commité  de Lecture :

Conditions de Participation :

 

1-   أن ترسل المداخلة كاملة قبل التاريخ المحدد.

     
2-  يجب ان تكون المداخلات ضمن محاور الملتقى وأصلية و لم تقدم لأي جهة أخرى .


3-   لا يتجاوز البحث 15 صفحة بخط Simplified Arabic حجم 14 باللغة العربية  و بخط T.N.Roman حجم 12 باللغة  الأجنبية.


4- مراعاة الدقة اللغوية و التوثيق بطريقة (APA)  مع الالتزام بالامانة العلمية.

 

Conditions de La Présentation :

 

أن تحتوي الصفحة الأولى من المداخلة المعلومات التالية:

 

عنوان المداخلة  الاسم واللقب, الرتبة والقسم والكلية والمؤسسة الجامعية,الهاتف و البريد الالكتروني

 

Notes  :

 

 

 

الإشكالية :

 

        إن التغيرات السريعة التي شملت مناحي الحياة الاجتماعية أحدتدت انقلابا جذريا في القواعد و القوانين والقيم مما دفع الناس بالعودة إلى الدين لما له من تأتير فعال في سلوكهم , افكارهم و تعاملاتهم  اليومية.

خاصة أن النظم الاجتماعية المختلفة التي تشكل البناء الاجتماعي للمجتمع ترتبط بالقيم الدينية التي تعتبر محور ا هاما و جوهريا في توجيه و ضبط سلوك الأفراد و التخطيط لتنمية المجتمع من خلال العلاقة الارتباطية بين الدين و القيم.و حتى تصل المؤسسة الدينية لنقل هذه القيم للأفراد و الجماعات, ودفعهم  للالتزام  بالمبادئ الروحية في علاقاتهم كان لزاما توجيهها  ضمن خطاب ديني يتميز بالفعالية و التأتير ليضمن جدب الفرد لأهداف التنشئة الاجتماعية التي يريد تحقيقها. كما يجب أن يرتبط الخطاب الديني بقضايا الحياة المعاصرة التي لها صلة جوهرية بحياة الأمة و الأوضاع التي تعيشها تقافيا و اقتصاديا و سياسيا.

      بالإضافة إلى تناوله المشكلات التي تواجهها الأمة و التي تساهم معالجتها في النهوض بواقعها و ترقية وعيها بداتها  نحو الأخذ بأسلوب التقدم و دفعها إلى المشاركة الايجابية من خلال الإقبال على الإنتاج المعرفي. هذه الأخيرة التي تباينت إشكالاتها بين انشغالات المجتمع التاريخية وديناميكية التغيير السريع الذي يعيشه المجتمع الجزائري مع ازدياد فردانية الفرد الجزائري بالإضافة إلى المنافسة الاجتماعية من قبل مؤسسات أخرى لتنشئة الاجتماعية حيث أصبحت التكنولوجيات الحديتة للاتصال مصدرا رئيسيا آخرا من مصادر التنشئة الاجتماعية تستطيع أن تشكل فردا فعالا في المجتمع يساهم  في بنائه كما تستطيع  أن تشكل فردا منحرفا متطرفا متعصبا في المجتمع خاصة أنه ليس بمقدور أي بلد اليوم أن يعيش بمعزل عن هذا التقارب الاتصالي الذي شكل نظاما عالميا يعتمد على انتاج إعلامي لا تتحكم فيه الأنظمة .

     كما أصبح محتوى المواقع الالكترونية الدينية عالما مشابها لما يحدث في الواقع المعيش فهو صورة مكتوبة و مدونة و مصاغة لجملة الإيديولوجيات في الواقع الفكري العربي و الإسلامي فأضحت هذه المواقع تشكل هاجسا لكل المجتمعات حيث تنشر المغالاة في الدين في ظل غياب تشريعات قانونية تحدد بوضوح طريقة التعامل مع متل هذه المواقع . و لقد بات واضحا أن مواجهة الغلو المنتشر بين الشباب بحاجة إلى إستراتيجية شاملة خصوصا فيما يتعلق بما ينشر على مواقع الانترنيت و المنتديات الجوارية من محتويات تدعو إلى التطرف و الغلو. هذا ما يؤكد أن المجتمع الجزائري لم يبقى على غرار مجتمعات العالم في معزل عن تلك التورة التي أحدتتها تكنولوجيات الاتصال الحديتة التي اخترقت الأبعاد و المسافات و لم تكتفي بتجاوز الحدود السياسية و الجغرافية بين المجتمعات و إنما تعددت إلى الحدود التقافية والمعتقدات
الدينية.
     كلها تحديات تجعل من الخطاب الديني آلية تواصل محدود الفعالية و التأتير خاصة بعد أن أصبح الواقع المحيط به أكتر إرهابا و أكتر عنفا . و أصبحت المؤسسة الدينية مهددة من الداخل و من الخارج حتى تغير من مواقفها  عندما يرتفع التهديد يتغير الموقف و عندما تتغير لغة التهديد يجب أن تتغير لغة الردع له و من تم يجب مضاعفة الجهود لتحصين الجيل من التعتيم و احتضان المؤسسات من خلال بناء شخصية تقود على مقومين أساسيين و ما الإعلام  و التربية و التعليم.

 

Programme De la Conférence (  برنامج الملتقى )

 

Sujets de la Conférence (  محاور الملتقى  )

 

1-   ماهية الخطاب الديني.


2-   واقع الخطاب الديني في الجزائر.


3-   دور الخطاب الديني في الإعلام و التربية و التعليم.

 

4-    أهمية الخطاب الديني في التماسك الاجتماعي و المحافظة على الهوية.


5-  وسائل الاتصال و الخطاب الديني.

 

6-  تحديات الخطاب الديني.

 

 

 

Télécharger Le Formulaire de Participation : Cliquer iCi

Télécharger Le Dépliant : Cliquer iCi 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Calendrier Interactif Des Conferences / Des Séminaires ou Colloques

Lun Mar Mer Jeu Ven Sam Dim
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31

INSCRIPTION EN LIGNE

  INSCRIPTION EN LIGNE

 

Livre Des Résumés des PROCEEDINGS

as

Contactez Nous

Adresse géographique:

Université 20 Août 1955 ,BP 26

Route d'El Hadaiek-Skikda 21000 – Algérie.

Mail: vrpg@univ-skikda.dz

Tél: +213 38723149

 

 

Consulter Avec Nous

Statistiques des Visites

012236
Today
This Week
This Month
All days
18
278
543
12236

Copyright © 2019 - Université 20 août 1955-Skikda - Plateforme Gestion des Conférences et Séminaires ou  Colloques -Tous les  droits réservés.